تدوينة

متلازمة القلب المكسور💔

أصدقاء المدونة، أهلا بكم

غالبا ما نستخدم هذا الرمز💔 للتعبير عن شعورنا المفرط بالحزن، بالاكتئاب، أو بالإحباط. ولكن هل لهذا الرمز دلالة طبية أيضا أم أنه مجرد رمز كباقي الرموز التعبيرية الأخرى؟ سنتعرف على ذلك بإذن الله من خلال هذه التدوينة..تابعوا معي 😊

في عام 1990 كان هيكارو ساتو هو أول طبيب يصف متلازمة القلب المكسور أو كما تسمى علميا بمتلازمة تاكو-تسوبو (le syndrome de Tako-Tsubo (TTS من خلال الإبلاغ في مجلة طبية يابانية عن سلسلة من 5 حالات لمرضى في المشفى يعانون من ألم في الصدر مع تغيرات في تخطيط القلب والتي تعتبر أعراض لمرض احتشاء عضلة القلب ولكن في المقابل يظهر تصوير الشريان التاجي طبيعي، بينما تظهر اضطرابات الحركية غير النمطية لعضلة القلب في تخطيط الـ ECG. لعدة سنوات، كان يُنظر إلى هذه المتلازمة على أنها تصيب على الآسيويين على وجه التحديد، حتى نشر الفريقان الفرنسي والأمريكي أولى حالاتهم لمرضى ذو أصول قوقازية في أواخر التسعينيات.

تأخذ Tako-Tsubo اسمها من مصائد الأخطبوط التي كانت تستخدم عند الصيادين اليابانيين قديما والتي يُذكّر شكلها بشكل البطين الأيسر أثناء الانقباض في التصوير الإيكوغرافي بسبب الاضطرابات الحركية التي تشخص عادة في هذا المرض. يمكنكم ملاحظة الصور أدناه والتي تمثل فخ الصيد والبطين الأيسر أثناء الانقباض.

ماهي آلية حدوث هذه المتلازمة؟1

لم يتم لحد الآن فهم الآلية الفيزيوباثولوجية الدقيقة التي يحدث بها الـ TTS بشكل كامل. ومع ذلك، فقد أظهرت العديد من الدراسات علاقة الجهاز العصبي الودي بحدوث اضطرابات في حركية عضلة القلب، بحيث يمكن لهذا الأخير إفراز كمية كبيرة من الكاتيكولامينات من خلال محفز عاطفي أو جسدي أو الإثنين معاً. ولكن إلى الآن تبقى مجرد فرضيات جاري العمل على إثبات صحتها، من بينها تشنج الشريان التاجي، ضعف الدورة الدموية الدقيقة، التأثير السمي للكاتيكولامينات على خلايا عضلة القلب، تنشيط وتثبيط مسارات نشاط عضلة القلب.

نشر فريق من الخبراء الدوليين مؤخرا مقالتين في مجلة القلب الأوروبية والتي تشكل وثيقة إجماع حول متلازمة تاكو-تسوبو وهذا رابطهما لمن يريد الإستزادة

يقدم هذا المستند البيانات المتاحة ويسرد سلسلة من الأسئلة التي لم تتم الإجابة عليها بعد. على الرغم من عدم وجود تجارب سريرية لهذه المتلازمة إلا أنه يتم تقديم العلاج المقترح حاليا، وذلك بسبب الندرة النسبية للحالات المسجلة والتباين الكبير لأعراض القلب التي لوحظت على الأشخاص المصابين خلال المرحلة الحادة. إضافة إلى أن معدل هذا المرض يقدر بحالة واحدة لكل 36000 شخص بالغ، 80% من مجموع الحالات سجلت عند النساء فوق سن الـ50.

الدراسات لحد الآن توصلت إلى أن المستويات المرتفعة من الكاتيكولامينات في الدم (الأدرينالين، النورادرينالين والدوبامين المفرزة من الغدة الكظرية، من الأعصاب الودية أو من الأدوية الأدرينالية) تسبب تعيق جريان الدم بسهولة داخل الأوعية الدقيقة لعضلة القلب. بالإضافة إلى ذلك أظهرت الكاتيكولامينات بعض السمية على خلايا عضلة القلب (الخلايا القابلة للتقلص التي تشكل عضلة القلب). كما يمكن أن يرتبط وجود الاستعداد الفردي المشتبه به بشدة بفرط الحساسية تجاه الكاتيكولامينات، أو ميل أجسام هؤلاء إلى إنتاج كميات مرتفعة من الكاتيكولامينات أثناء الإجهاد العاطفي.

قد يشعر المصابون بالمتلازمة بألم مفاجئ في الصدر أو أنهم على وشك الإصابة بنوبة قلبية. تُؤثر متلازمة تاكو-تسوبو على جزء فقط من عضلة القلب، مما يُعَطِّل وظيفة الضخ الطبيعية للقلب بشكل مُؤَقَّت. بقية عضلة القلب لا تزال تعمل بشكل طبيعي أو قد يكون هناك تقلُّصات أكثر قوة.

كيف تختلف متلازمة القلب المكسور عن النوبة القلبية؟

عادة ما تكون النوبات القلبية بسبب انسداد كلي أو شبه كلي لشريان بالقلب. ويرجع هذا الانسداد إلى تجلط دموي يتشكل في موقع تضييق ناتج من تراكم الدهون (تصلب الشرايين) في جدار الشريان. في متلازمة القلب تاكو-تسوبو، لا تُسد شرايين القلب، على الرغم من احتمالية خفض تدفق الدم في شرايين القلب.

عوامل الخطر المحددة لمتلازمة تاكو-تسوبو

  • الجنس. تصيب هذه الحالة المرضية النساء بشكل كبير عن الرجال.
  • العمر. ويبدو أن معظم الأشخاص المصابين بمتلازمة القلب المنكسر تزيد أعمارهم عن 50 عامًا.
  • انخفاض مستويات الاستراديول في الدم عند انقطاع الطمث عند النساء ( الاستراديول يحمي دورة الأوعية الدقيقة من تأثير الأدرينالين المضيق للأوعية).
  • استعداد وراثي يدعمه وجود حالات عائلية.
  • تاريخ مرضي من الإصابة بحالة عصبية. يصبح الأشخاص المصابون بالاضطرابات العصبية، مثل إصابة الرأس أو اضطراب النوبات (الصرع)، أكثر عرضة لخطر الإصابة بمتلازمة القلب المنكسر.
  • الاضطرابات النفسية الحالية أو السابقة. إذا كان الشخص يعاني من اضطرابات نفسية، مثل القلق أو الاكتئاب، فمن المحتمل أن يصبح أكثر عرضة لخطر الإصابة بمتلازمة القلب المنكسر.

مقياس InterTAK لتشخيص حالات متلازمة تاكو-تسوبو

يؤكد مؤلفو وثيقة الإجماع على وجوب استخدام مقياس InterTAK في التشاور حول تشخيص حالات المتلازمة إذا كان التشخيص الأولي للحالة الحادة لا يختلف كثيرا عن تلك الخاصة باحتشاء عضلة القلب الحاد مع ارتفاع الجزء ST في تصوير الأوعية التاجية وتصوير البطين. هذا المقياس منقط على 100 ويعتمد على 7 معايير رئيسية، وهي

  1. الجنس: أنثى (25 نقطة)
  2. وجود ضغوطات نفسية (24 نقطة)
  3. وجود إجهاد جسدي (13 نقطة)
  4. عدم وجود انخفاض في الجزء ST (12نقطة)
  5. وجود تاريخ مرض نفسي (11 نقطة)
  6. وجود تاريخ مرض عصبي (9 نقاط).
  7. طول الفترة QT (6 نقاط).

إذا كانت المجموع أكبر من 70 نقطة، فإن هناك احتمالية 90% أن يكون الشخص مصابا بمتلازمة تاكو-تسوبو.

هل يوجد علاج لهذه المتلازمة؟ 2

العلاج المبدئي للتاكو-تسوبو هو نفس علاج النوبة القلبية، ولكن عند التشخيص الكامل للحالة سيكون هناك بعض التغيرات في الأدوية المعطاة. أدوية تعرف بمثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (Angiotensin-Converting Enzyme- ACE) والتي تعمل على ارتخاء الأوعية الدموية، و(حاصرات مستقبلات بيتا – beta blocker) التي تتحكم في ضربات القلب وتقوم بخفض ضغط الدم المرتفع، وتستخدم هذه الأدوية عادة لتخفيف عبء العمل على القلب. ولكن في الوقت الراهن ليس من الواضح ما هي الأدوية الأكثر إفادة في علاج التاكو-تسوبو أو المدة التي ينبغي استخدامها فيها.
هناك أدلة متزايدة على أن المشاعر السلبية مثل الضغط والاكتئاب والغضب والإحباط والفزع والخوف والقلق، جميعها ذات صلة بزيادة خطر ظهور مشاكل في القلب، وهي كذلك لها علاقة بحدوث نتائج أسوأ للأشخاص الذين لديهم مشاكل في القلب.
ونادرا ما يتعرض مرضى متلازمة القلب المكسور للوفاة أثناء ‫حدوثها مقارنة بالنوبات القلبية، غير أن المتابعة طويلة المدى أظهرت ‫إمكانية تعرض الأشخاص للإصابة بها مرة أخرى.
‫وتشمل خيارات العلاج العقاقير ‫والعلاج النفسي، وتعليم المريض كيفية التعامل مع التوتر بصورة أفضل، ومن ‫المستحسن أيضا الاهتمام بممارسة رياضات قوة التحمل، نظرا لأنها تعمل على ‫تقوية القلب وتساعد في التعامل مع التوتر بشكل أفضل.

آمل أن تكون التدوينة قد أفادتكم، شاركوني في التعليقات هل سبق لكم وتعرفتم على هذه المتلازمة؟

والآن أدعوكم لأن تعتنوا بصحتكم النفسية أكثر، وأن تتعلموا طرق إدارة القلق والاكتئاب وطرق التعامل مع التوتر لتتجنبوا حدوث هذه المتلازمة لا قدر الله، أسأل الله تعالى أن يلبسكم لباس الصحة والعافية، كونوا بخير..في أمان الله.

صورة التدوينة محفوظة.

4 رأي حول “متلازمة القلب المكسور💔

  1. بالفعل، تمارين التحمل بدأت في تقويم نقطة التوتر لدي و إن كان ذلك ببطء؛ شكرًا خديجة هذه من أهم المواضيع التي كانت تشغل بالي💐👌

    Liked by 1 person

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s