تدوينة

BBS أول منصة مدفوعة لتعليم اللُّغة الإنجليزية عن بعد في الجزائر.

أهلا بكم، عساكم بخير جميعا..

أعلنت اليوتيوبر الجزائرية سلمى حمادو مُدرّسة اللغة الإنجليزية بالمدرسة البريطانية للتجارة بالجزائر BBS من خلال مقطع فيديو نشرته على قناتها الرسمية عن إطلاق أول منصة لتعليم اللغة الإنجليزية بالجزائر أونلاين، بمجرد تسجيلك في الموقع الرسمي للمنصة https://bbs-education.com ستجد العديد من الكورسات و تحضيرات لإمتحان IELTS، وحتى كورسات إدارة الأعمال باللغة الإنجليزية. الكورس الأول على المنصة متعلق بالمستويين A1 و A2 وهو عبارة عن مجموعة فيديوهات مصممة بطريقة متسلسلة و منظمة مرفقة بمجموعة من التطبيقات، سيكون لديك الفرصة من خلال التسجيل بالتواصل مع أساتذة مختصين في اللغة الإنجليزية لمتابعة تطورك في التعلم، هدف المنصة هو توفير الوقت على المتعلم فبدل التنقل إلى المدرسة المتواجدة بالجزائر العاصمة يمكنك التعلم من منزلك وفي أي وقت تريده وبسعر معقول كما تقول سلمى، وبالتالي يكون الحصول على الشهادة من المدرسة البريطانية للتجارة مضمونا دون عناء التنقل.


محمد منير يقول في تدوينة “تريد تكوين جمهور رقمي؟ إذن لا تخجل!

أحياناً يمر عليك من يُشاركك في نفس الحِرفة ومستواه أقل من مستواك بـكثير، لكنه مشهور ويجني أكثر منك، بسبب واحد وهو أنه لا يخجل من عملية تكوين الجمهور الرقمي.

تعليقي : نعم أوافقك الرأي في التخلي عن الخجل أثناء التسويق لمحتواك الرقمي وتكوين جمهورك، و لكن ليس بالضرورة أن يكون الخجل هو السبب الرئيسي في إبعاد الجمهور قد يكون نقص المهارات و الكفاءة سببان كذلك، لذلك أضيف لما كتبه منير وهو مشكور، أن لا يتوقف صانع المحتوى عن التطوُّر باستمرار و الحرص على طرح السؤال على من هم أكثر خبرة منه و الإستفادة مما يصنعه الآخرون بغية إثراء المحتوى وتكوين الجمهور الرقمي في آن واحد.


كتبتُ إجابة على موقع كيورا حول بعض المقترحات من أجل إثراء المحتوى الرقمي العربي وكان من بين هذه المقترحات “إطلاق برامج طلابية في الجامعات لكتابة المقالات العلمية، المحتوى العلمي ضئيل جدا مقارنة مع المحتوى الأدبي في جامعاتنا العربية، وهذا أراه يتعلق بنقطة الترجمة أيضا لأن المحتويات و المقالات العلمية تتطلب البحث والترجمة في ظل غياب محتوى عربي أصلي..وأضيف على الإجابة أن هذه البرامج الطلابية بحاجة للدعم المالي حتى تكون ذات مستوى مقبول.


و على ذكر البرامج الطلابية في الجامعات يتساءل الأستاذ يونس بن عمارة في تدوينة : “هل تتعلق مجانية التعليم الجامعي بالجودة أم لا ؟ وما رأيك في توفير التعليم الجامعي مجانًا؟” حسب رأيي الشخصي فإن مجانية التعليم الجامعي تأثيرها واضح جدا على جودة هذا الأخير، على الأقل بالنسبة للتخصصات التي تتطلب البحث العلمي كالبيولوجيا و التكنولوجيا وفروعهما، فإذا كان الطالب المتخرج من الجامعة بدبلوم ماستر في الميكروبيولوجيا ولم ير أثناء دراسته لبكتيريا الإشريشيا كولي (E. coli) التي تتواجد في أمعاء الجسم البشري، وليس ذلك فحسب بل إن توفيرها غير ممكن من قبل الجامعة من أجل تحضير مذكرة التخرج..وهذا ما حصل مع صديقتي المتخرجة حديثا.

إلا أن مجانية التعليم الحكومي مقابل الجودة تبقى إشكالية مفتوحة في ظل الوضع المالي الميسور لأغلبية الطلاب.

في حين تحدثت شروق في نشرتها الأسبوعية الـ 10 عن أهمية التعلم الأكاديمي من ناحية امتلاكه لمنهجية محددة يجب السير عليها للوصول إلى الكفاءة المطلوبة، ويمكنك اتباع المقررات الأكاديمية أثناء تعلمك الذاتي كما تقول شروق في تدوينتها، وأوافقها الرأي في ذلك.


أنهيت تدوينتي لهذا اليوم، أجد صعوبة كبيرة في التوفيق بين الدراسة و تدوين الأفكار الجديدة، ممكن أنها قضية تعود فقط، أحاول تنظيم وقتي قدر الإمكان وتدارك ما فاتني خلال الحجر الصحي.

بالرجوع للخبر المذكور أعلاه ما رأيك بفكرة التسجيل في هكذا مدارس لتعلُّم اللغة الإنجليزية مقابل دفع المال والحصول على شهادة معتمدة، خاصة هنا في الجزائر.

صورة التدوينة محفوظة .

الإعلان

4 رأي حول “BBS أول منصة مدفوعة لتعليم اللُّغة الإنجليزية عن بعد في الجزائر.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s